16‏/01‏/2017

"التدخين آفة العصر ولابد التخلص منه" في ثقافي التل

أقام المركز الثقافي العربي بالتل محاضرة بعنوان ( التدخين آفة العصر و لابد التخلص منه ) ألقاها الدكتور عادل ميرو و ذلك بتاريخ 12/1/2017 .
ابتدأ الدكتور محاضرته بلمحة عامة عن مكان و نشأة التدخين حيث أنه ظهر في بدابته في أوروبا و يقتصر على الأثرياء و النبلاء و الأمراء عن طريقة الغليون و من ثم انتشر إلى أنحاء العالم . ثم تابع حديثه عن حقائق عن التدخين حيث أ الطفل يدخن تقليدا للآباء و لأبطاله الخياليين و بأن المرأة تدخن حتى تثبت للرجل بأنها مساوية له و المراهق بدخن حتى يثبت بأنه أصبح رجلاً.

 
 
ثم تابع حديثه عن مكونات السيجارة بأنها تتكون من النيكوتين و القطران و الكربون المشع و سموم أخرى تصل تعدادها إلى 1200 مادة.
ثم تابع محاضرته عن أضار التدخين و بأنه يؤثر على كل خلية في الجسم و خاصة القلب و الدماغ و الرئتين و أن المادة المسرطنة فيه هي النيكوتين ,و بأنه عندما يقلع الإنسان عن التدخين يعود إلى حياته الطبيعية و يتحسن التنفس و عمل أعضاء الجسم كافة , ولكن للأسف لا يوجد طريقة علمية للإقلاع عن التدخين سوى إرادة الإنسان و العلاج الدوائي و دعم المجتمع له .
ثم ختم محاضرته بقوله حديث للنبي محمد عليه الصلاة و السلام ( لا ضرر و لا ضرار ) و بأ التدخين لا يؤذي المدخن فقط وأيضا من حوله .
 
كانت محاضرة مهمة و قيمة جدا أكد فيها الطبيب و الحضور على أهمية الإقلاع عن التدخين و بأنه آفة العصر و يجب التخلص منه .




مديرية الثقافة بريف دمشق - سوريا: "التدخين آفة العصر ولابد التخلص منه" في ثقافي التل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق