17‏/01‏/2017

جلسة حوارية "حكايا من التراث" في ثقافي القطيفة

قدمها السيد صالح غنيم:
تحدثت الجلسة عن الموروث العربي وأنساب قبائل العرب وأصول التسمية وما قاله الشعراء في هجاء ومدح الأنساب.
وخير قصة تروى في هذا الصدد هي قصة الراعي النميريي والشاعر جرير إذ كانت سبباً لهجاء جرير لبني نمير في حضرة الخليفة عبد الملك ومن أشهر أبياتها:
فغضّ الطّرف إنك من نميرٍ * * * فلا كعباً بلغت ولا كلابا



دخل أعرابي على عبد الملك بن مروان وعنده الشاعر جرير والفرزدق والأخطل وقال عبد الملك: ما هو أهجى بيت قالته العرب؟... فقال الأعرابي: قول جرير يا أمير المؤمنين:
فغضّ الطّرف إنك من نميرٍ * * * فلا كعباً بلغت ولاكلابا
فقال: أحسنت، وما هو أرق بيت قيل؟... قال: قول جرير يا أمير المؤمنين:
إن العيون التي في طرفها حور * * * قتلننا ثم لم يحيين قتلانا
قال: أحسنت... ثم قال: ما هو أمدح بيت قيل؟... قال الأعرابي قول جرير:
ألستم خير من ركب المطايا * * * وأندى العالمين بطون راح
قال: أحسنت... قال: هل تعرف جرير؟... قال: لا يا أمير المؤمنين و والله أني لرؤيته لمشتاق... فقال: هذا جرير وهذا الفرزدق وهذا الأخطل... فأنشأ الأعرابي يقول:
فحيا الإله أبا حزرة * * * وأرغم أنفك يا أخطل
وجد الفرزدق أتعس به * * * ودق خياشيمه الجندل

مديرية الثقافة بريف دمشق - سوريا: جلسة حوارية "حكايا من التراث" في ثقافي القطيفة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق