20‏/09‏/2014

اليابان: معرض لأعمال ناجين من قنبلة هيروشيما النووية

بحر من اللهب
يعرض ناجون من قنبلة هيروشيما النووية عام 1945 لأول مرة أعمالهم الفنية خارج اليابان.
وسيحتضن هذه التظاهرة معرض الفنون لمدينة مانشستر البريطانية الشهر المقبل.
وتمثل الرسومات مناظر فظيعة من 6 أغسطس/آب 1945، عندما أطلقت القنبلة النووية من طائرة أمريكية خلال الحرب العالمية الثانية.
وقد أنجزت الرسومات بطلب من التلفزيون الياباني في السبعينات وطافت مناطق البلاد بعدها.
ويضم المعرض الذي أطلق عليه اسم "الحرب الحسية 1914-2014" رسومات ولوحات أنجزها ناجون من القنبلة النووية في هيروشيما.
وخلفت القنبلة النووية ما بين 60 ألف و80 ألف قتيل عام 1945، ومات الكثير غيرهم بعد ذلك بسبب الإشعاعات، ليصل عدد الضحايا نحو 135 ألف قتيل.
وتظهر الأعمال المعروضة كيف "ينقل الفنان تأثير الحرب على الجسم والعقل والبيئة وعلى حواس الإنسان، حسب إدارة معرض الفنون في مانشستر.
المطر الأسود
امرأة وابنها
خراب في المدينة
مستشفى
الصحراء النووية
المدينة تحترق
جثث ابتلعتها مياه النهر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق