08‏/05‏/2014

المغرب: 14 فيلما تتنافس على جوائز مهرجان خريبكة

"الصوت الخفي" و"وداعا كارمن" يمثلان المغرب ولجنة الدعم تمنحه 130 مليون سنتيم

تحتضن خريبكة في الفترة بين 14 و21 يونيو المقبل، فعاليات الدورة السابعة عشرة للمهرجان الدولي للسينما الإفريقية، بتنافس 14 فيلما، من أجل نيل الجوائز المخصصة للمهرجان، في مقدمتها الجائزة الكبرى "عثمان صامبين".
وتتوزع هذه الأفلام، بين العملين المغربيين "الصوت الخفي" لكمال كمال المتوج بالجائزة الكبرى للدورة الأخيرة للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة، و"وداعا كارمن" للمخرج محمد أمين بنعمراوي، الذي نال جائزة العمل الأول بالمهرجان ذاته، إلى جانب الفيلم الجنوب إفريقي "سم دوربان" لأندري ورسدال، والتشادي "كري كري" لمحمد صلاح هارون، والإثيوبي "آفاق جميلة" لهور ستيفان جاجير، والرواندي "العفو" لجوال كاريكوزي. كما تعرف هذه الدورة، منافسة الفيلم الزيمبابوي "غبار وثروات" لجوستيس شابوانيا، والغيني "معركة تاباتو" لجوا فيانا، والكاميروني "واكا" لفرانسواز إيلونك، و"الفيلم المالي "نكونو نكونو كان" لسيبوسا سيسي، والمصري "عشم" لماجي مرجان، والتونسي "نسمة" لحميد الباهي، والسنغالي "أرصفة دكار" لهوبير لابا نداو، والكونغولي "بين المطرقة والسندان" لأموك ليمرا.

وتبلغ جوائز الدورة المقبلة، 360 ألف درهم، تتوزع بين 100 ألف درهم قيمة الجائزة الكبرى (جائزة عثمان صامبين)، و70 ألف درهم لجائزة لجنة التحكيم الخاصة، و50 ألف درهم لجائزة الإخراج والقيمة ذاتها لجائزة السيناريو، فيما تنال جائزتي أول دور نسائي ورجالي 40 ألف درهم لكل واحدة منهما، وجائزتي ثاني دور نسائي ورجالي 25 ألف درهم لكل واحدة منهما.
وستعلن مؤسسة المهرجان التي يترأسها نور الدين الصايل، المدير العام المنتهية ولايته للمركز السينمائي المغربي، خلال الأسابيع المقبلة عن أسماء أعضاء لجنة التحكيم والأسماء التي ستكرم خلال حفل افتتاح هذه التظاهرة.
من جهة أخرى، منحت لجنة دعم المهرجانات السينمائية في المغرب، في دورتها الماضية، لمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة مبلغ مليونا و300 ألف درهم.

وتوزعت جوائز الدورة الماضية بين الجائزة الكبرى التي عادت للفيلم التونسي «مملكة النمل» لشوقي الماجري، وجائزة لجنة التحكيم لفيلم «زامورا» للمخرج التانزاني شمس بهانجي، وجائزة الإخراج لفيلم «القارب» للمخرج السينغالي موسى توري، فيما نال الفيلم المصري «مصور قتيل» للمخرج كريم العدل، جائزة السيناريو، فيما نوهت اللجنة بالفيلم الملغاشي «لاكازي مانكاني» لحمينيانيا راتوفوريفوني.

وتوزعت جوائز التمثيل، بين أول دور رجالي للممثل المصري أحمد فهمي عن دوره في فيلم «مصور قتيل»، ونالت الممثلة المغربية شيماء بن عشا جائزة أول دور نسائي عن فيلم «ملاك» لعبد السلام الكلاعي، فيما نال الممثل السينغالي ليتي فال جائزة ثاني دور رجالي عن دوره في فيلم «القارب»، فيما حصلت إيفا موغاليلا على جائزة ثاني أفضل ممثلة عن دورها في الفيلم الموزامبيقي «فيرجين ماركاريدا»، فيما عرفت الدورة الماضية عودة جائزة «دون كيشوط» للسينفيليا، التي تمنحها الجامعة الوطنية للأندية السينمائية، والتي كانت من نصيب فيلم «أنا زامورا»  للمخرجة البوركينابية أبولين طراوري.
يشار إلى أن مهرجان السينما الإفريقية بخريبكة، انطلق سنة 1977، على شكل ملتقى دولي للسينما الإفريقية، قبل أن يتحول إلى مهرجان السينما الإفريقية ابتداء من الدورة السابعة سنة 2000.

ياسين الريـخ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق