20‏/10‏/2013

سوريا: العازف السوري كمال بلان يقدم الموسيقا العربية في صالة تشايكوفسكي بموسكو

 

موسكو-سانا:

شارك الفنان السوري كمال بلان في الحفل الموسيقي الذي أحيته الأوركسترا الأكاديمية الوطنية للآلات الموسيقية الشعبية في روسيا في صالة تشايكوفسكي بموسكو .
وقدم الفنان السوري بلان في هذا الحفل عزفا منفردا على آلة العود لمقطوعة النهر الخالد للموسيقار محمد عبد الوهاب ومقطوعات موسيقية مختلفة للموسيقار فريد الأطرش في إطار المعزوفات الموسيقية العالمية المختلفة باختلاف الأنهار العظيمة في العالم.
وأقيم الحفل الموسيقي تحت عنوان أعظم أنهار العالم كتعبير عن التنوع الموسيقي الكبير المشابه لتنوع الشعوب القاطنة أحواض الأنهار الفولغا والينيسي في روسيا والنهر العظيم في الصين والدانوب في أوروبا والميسيسيبي والأمازون في الأمريكيتين ونهر النيل الذي عزف له بلان ما كتبه الموسيقار الكبير محمد عبد الوهاب في سيمفونية النهر الخالد وما روى الموسيقار فريد الأطرش ظمأ الموسيقا العربية المعمدة بمياه النيل.
وأصغى الجمهور الروسي إلى الأنغام التي كانت تبثها أوتار العود العربي وتنساب انسياب مياه النيل لتروي الأذن الروسية بالموسيقا العربية وبألحان تطرب سامعيها الامر الذي دل عليه التصفيق المستمر بعد انتهاء بلان من عزفه .
20131019-215604.jpg
وجاءت المقطوعات الموسيقية في هذا الحفل من أعمال الموسيقيين العالميين الكبار مثل فير وإيفانوفيتشي وشيشاكوف وتسي تين تشان وسوبوليف وأبريو وفيخروفسكي وماليروف .
وقاد الأوركسترا المايسترو الكبير فلاديمير أندروبوف مدير مسرح البولشوي الأكاديمي الحكومي في روسيا.
وفي مقابلة مع مراسل سانا في موسكو قال المايسترو أندروبوف الحائز لقب فنان الشعب في روسيا  "إنني لا أدري من أين أغرف هذه الألحان من الأنهار الموسيقية 00 إنها مهنتي وهذا هو عملي" .
وأعرب المايسترو اندروبوف عن أسفه للواقع الذي يتعرض له أطفال سورية اليوم وقال "إنه ليؤسفوني جدا هذا الواقع الذي يعيشه الأطفال السوريون وهم لا ذنب لهم بكل ما يحدث" .
وأشار إلى رغبته الشديدة في الذهاب إلى سورية مع كامل الأوركسترا لإحياء حفلات موسيقية للأطفال السوريين وخصوصا أن آلات الاوركسترا يغلب عليها الطابع الوتري الذي يتناسب مع الآلات الموسيقية العربية .
كما أشاد المايسترو الروسي بأداء الفنان بلان في هذا الحفل لافتا إلى التقدير الكبير الذي عبر عنه الجمهور الروسي لعمله الموسيقي العربي .
وفي مقابلة مماثلة قال الفنان السوري بلان "إنه لشرف لي بأنني أتابع نشر الثقافة العربية في موسكو كوني أعيش منذ فترة طويلة في هذا البلد ".
وأضاف أمثل اسم سورية في هذا المكان المرموق جدا وهو صالة تشايكوفسكي عبر ما عزفته من مقاطع من موسيقا النهر الخالد للفنان محمد عبد الوهاب ومقاطع من العزف الرائع للفنان فريد الأطرش باعتبارهما الموسيقارين الرائعين في البلدان العربية .
وقال وضعت لمسات روحي على هذه الألحان التي وضعاها منذ زمن بعيد كي يستمع إليها الجمهور الروسي ليعرف كيف هي حضارتنا الكبيرة جدا.

(انقر الرابط لمشاهدة الفيديو المرفق مع المقالة)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق