10‏/10‏/2013

سوريا: لجنة التوجيه والإرشاد تناقش خطة وزارة الثقافة

لجنة التوجيه والإرشاد تناقش خطة وزارة الثقافة
مشوّح: مشروع قانون لحماية حقوق الأفراد وممتلكاتهم بالمناطق الأثرية 
  
ناقشت لجنة التوجيه والإرشاد في مجلس الشعب أمس خطة عمل وزارة الثقافة للمرحلة الراهنة وسبل تفعيل المراكز الثقافية وتطوير أدائها ومذكرات التفاهم الموقعة بين الوزارة وكل من وزارتي الداخلية والشؤون الاجتماعية في إطار تفعيل العمل الثقافي في المؤسسات التابعة لهما ولاسيما المعاهد الإصلاحية والسجون.
وأكدت وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح أهمية التعاون بين كل الجهات المعنية بالعمل الثقافي لرفع مستوى الأنشطة وتفعيلها ولاسيما مع أعضاء مجلس الشعب لممارسة دور تشريعي ورقابي على الأداء وتنفيذ محدد لبرنامج العمل والخطط السنوية وضمان حسن أداء المراكز الثقافية في المناطق التي يمثلها الأعضاء.
ولفتت مشوح إلى أن خطة الوزارة لا تحصر العمل الثقافي بالأنشطة ضمن المراكز الثقافية وإنما تتعداها إلى كل الأماكن التي يمكن الاستفادة منها من خلال تحفيز المجتمع المحلي على المشاركة فيها وفق خصوصيات كل منطقة والا يكون المجتمع مجرد متلق للنشاط الثقافي مشيرة إلى تضرر بعض المراكز الثقافية من الإرهاب وجرائم المجموعات الإرهابية المسلحة.
وبينت أن الوزارة تعمل ضمن سياسة التشبيك مع مختلف الجهات كالتربية والجامعات والمنظمات الشعبية لتعزيز الوعي الثقافي لدى الأطفال والطلاب لافتة إلى استمرار الوزارة بطباعة كتب الأطفال وتوزيعها ودعم مسرح الطفل وغيرها من الأنشطة التي تسهم في نشر الوعي الثقافي. 

وأشارت وزيرة الثقافة إلى أن الوزارة تدرس مشروع قانون لحماية حقوق الأفراد وممتلكاتهم في المناطق الأثرية في حال تسجيلها لدى دوائر الآثار لعرضه قريبا على مجلس الشعب لمناقشته إلى جانب اعداد مشروع قانون لإحداث هيئة جديدة تعنى بشؤون الملكية والآثار تكون بديلة عن دوائر الآثار.
بدورهم أكد أعضاء اللجنة أهمية الثقافة في المجتمعات ودور الوزارة في زيادة الوعي الثقافي والحضاري للمواطنين ووضع خطط مشتركة بين كل الجهات المعنية في الشأن الثقافي لتوضيح الفكر المتطرف ومحاربته داعين إلى إحداث مجلس أعلى للثقافة يعنى بوضع استراتيجية شاملة للثقافة بدءا من مراحل الطفولة تسهم بالحد من انتشار المفاهيم المغلوطة في المجتمع.
وطالب الأعضاء "بتسمية مديري المراكز الثقافية بناء على الكفاءة والمهنية" والتواصل بين الوزارة والمؤسسات الثقافية والاجتماعية وتأهيل المراكز الثقافية في المناطق المتضررة لإعادة ممارسة دورها وتكريم الأدباء والمثقفين تشجيعا لهم على دورهم في الوعي المجتمعي. 

وفي سياق متصل ناقشت لجنة المصالحة الوطنية في المجلس خطة عمل اللجنة التي تتضمن إيجاد "صيغة علاقة رسمية بين اللجنة ومكتب الأمن الوطني ووزارة العدل" وتأمين احتياجات اللجنة في عملها الميداني بالمحافظات.
وأوضح الأعضاء ضرورة وضع برنامج زمني لزيارة المحافظات وعقد لقاءات مع المواطنين والاطلاع على واقع حياتهم ووضع الحلول لمعاناتهم وزيارة مراكز الإقامة والمساهمة في توفير احتياجاتهم وتحسين ظروف معيشتهم ومتابعة ملف الموقوفين مع الحكومة والجهات المختصة والتواصل مع رجال الدين والفعاليات الاجتماعية والوطنية للمضي في مشروع المصالحة الوطنية ونشر وتعميق ثقافة المواطنة من خلال الندوات والحوارات.
إلى ذلك ناقشت لجنة الخدمات في المجلس مشروع المرسوم التشريعي المتضمن مهام وصلاحيات وزارة الاتصالات والتقانة ولجنة التخطيط والإنتاج ومشروع المرسوم التشريعي المتضمن إعفاء الاتحاد العام للحرفيين من الرسوم الجمركية والرسوم والضرائب البلدية والمالية بما فيها رسوم الإحصاء ورسما الاستيراد والتدقيق والهبات والتبرعات ورات اللجنة الدستورية والتشريعية جواز النظر في المشروع المتضمن إحداث مكاتب النسخ الالكتروني في وزارة العدل والدوائر القضائية والمحاكم كافة.

وزارة الثقافة - سوريا: لجنة التوجيه والإرشاد تناقش خطة وزارة الثقافة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق