08‏/10‏/2013

الجزائر: انطلاق الدورةالـ 65 لمعرض فرانكفورت الدولي للكتاب... مشاركة الروائيين الجزائريين بوعلام صنصال ونوفل بوزبوجة



تنطلق الدورة 65 لمعرض فرانكفورت الدولي للكتاب وذلك في الفترة ما بين 9 و13 من الشهر الجاري، حيث سيحل  كل من الروائي الجزائري بوعلام صنصال والشاعر والروائي نوفل بوزبوجة ضيفين على فعاليات الدورة ال65 لمهرجان فرانكفورت الدولي للكتاب، حيث سينشط بوعلام صنصال نقاشا مفتوحا بعنوان ”رايترز فور بيس” (كتاب من أجل السلام)، والذي سيناقش فيه نداء السلام في الشرق الأوسط والعالم وهو المشروع  الذي أطلقه صنصال في بستراسبورغ الفرنسية رفقة مجموعة من الأدباء من مختلف دول العالم  و سيتم حسب القائمين على هذه التظاهرة الأدبية الأكبر في العالم. 

وإلى جانب صنصال استضافة الكاتبة جاين تيلر من الدانمارك -وهي من بين موقعي النداء- لتشارك في النقلش بينما سيترأس الحدث مارتن شولت وهو رئيس مؤسسة ناشري وبائعي الكتب الألمانية ،وتحصل صنصال -وهو من مواليد تيسمسيلت في 1949- على العديد من الجوائز الدولية المرموقة أهمها جائزة السلام العالمية من شبكة المكتبات الألمانية بمهرجان فرانكفورت الدولي للكتاب السنة الماضية كما حاز على جائزة الرواية العربية والجائزة الكبرى ”أر. تي. أل. لير” سنة 2008. 

ومن جهته سيشارك نوفل بوزبوجة -الذي يحمل أيضا الجنسية الدانماركية- في نقاش بعنوان ”روماينن كرييتف إن تومبراري إكزايل” (مواصلة الإبداع في زمن المنفى المؤقت) حول ”واقع الشعراء والكتاب في المنفى وإشكالية اللغة التي يكتبون بها،  وكيف يجدون دورا لهم في مجتمعاتهم المستضيفة ككتاب، ويعتبر بوزبوجة - وهو من مواليد 1981 بتيزي غنيف (تيزي وزو)- شاعرا وروائيا يكتب بالعربية والأمازيغية والفرنسية والإنجليزية وهو أيضا عضو اتحاد الكتاب الدانماركيين منذ 2011 ومن مؤلفاته رواية ”إسبوار ديشو” (آمال محطمة - 2008) والمجموعة الشعرية ”دو أو دو نو بوتونس” من أعلى مشانقنا 2011 وسينشط هذا النقاش أيضا كل من القاصة إيسترين كاير إيرالو من  الهند،والشاعر والكاتب مازن معروف من فلسطين، بينما سيترأسه الكاتب بيتر ريبكن (ألمانيا) من جمعية دعم أدب إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، وستركز دورة هذا العام –التي تستضيف البرازيل ضيف شرف- على فئتي الأطفال والشباب.

حنان.ب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق