26‏/09‏/2013

سوريا: للتعريف بالارث الثقافي: فعالية السائح الصغير في ادلب

بمشاركة عدد من الأدلاء السياحيين وكوادر من منظمة طلائع البعث أطلقت مديرية السياحة بإدلب بالتعاون مع فرع الطلائع ومجلس مدينة إدلب أمس فعالية السائح الصغير تتضمن زيارة الأماكن الأثرية في مدينة إدلب والاطلاع على الأقسام والاختصاصات وتوزيع العمل في مديرية السياحة. 

وأكد محافظ إدلب صفوان ابو سعدى خلال لقائه المشاركين أهمية دور منظمة طلائع البعث في تنشئة جيل واع قادر على العطاء والبناء وملتزم بمسؤولياته تجاه وطنه لافتا إلى أن الأطفال هم الأساس في بناء الوطن والأمل الواعد في رسم ملامح المستقبل. 

بدوره أشار أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي عبد السلام الأحمد إلى ضرورة استمرار غرس روح المحبة للوطن والتمسك بترابه لدى الأطفال وبث الأمل والتفاؤل في نفوسهم من خلال توعيتهم بالمؤامرات التي تحاك ضده. 

من جهته بين مدير سياحة المحافظة محمد ميمون فجر أن الهدف من الفعالية دعم العمل التشاركي بين المنظمات الشعبية والدوائر الرسمية وخلق جو من التعاون المثمر وتفعيل الأنشطة التوعوية وتوسيع الأفق الثقافي والحضاري للمشاركين من خلال اطلاعهم على الأماكن الأثرية والسياحية ببلدهم. 

من جانبها أشارت رئيسة مكتب الثقافة والريادة في فرع المنظمة امينة بدوي إلى أهمية الفعالية التي تستمر لمدة يومين في تعريف الأطفال بالأهمية التراثية والتاريخية لمدينتهم واثارها واطلاعهم على الإرث الثقافي والحضاري المشرف لبلدهم فضلا عن أهميتها في توعية الجيل وزيادة خبراته ومعارفه الثقافية وتنمية مداركه في هذا المجال. 

وأشار عدد من الأطفال المشاركين إلى الفائدة الكبيرة التي حصلوا عليها من خلال اللقاءات التي نفذوها وزيارتهم للاماكن الأثرية والسياحية والاطلاع على تاريخ مدينتهم وارث اجدادهم وتعرفهم عليها فضلا عن المتعة التي شعروا بها. 

وأكدوا ضرورة تكثيف برنامج الزيارات في المرات القادمة وان تكون دورية وشاملة لعدد من المناطق الأثرية والسياحية في مختلف أنحاء المحافظة عندما تتاح الفرصة لذلك كونها تسهم في تعريف الأطفال على القيمة الحضارية والثقافية المشرفة لبلدهم وتعمل على ملء أوقات فراغهم. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق