04‏/09‏/2013

الجزائر: المبادرة أطلقتها الجمعية الدولية للعلوم والثقافة... الإعلان عن تأسيس فعالية ”محمد رسول الله” الدولية

أعلنت الجمعية الدولية للعلوم والثقافة المتواجد مقرها بالسويد، عن تأسيس الهيئة العامة لفعالية محمد رسول الله، والتي تعد الجزائر أحد أعضائها المشاركين. وتُمثل الجمعية هيئة تطوعية واستشارية، لا تحمل في طياتها أية أهداف سياسية، يتم ترشيح أعضاءها كل سنتين، من علماء، دعاة، طلاب جامعيين، إعلاميين، ناشطين إسلاميين ورجال الأعمال الداعمين لنشاطاتها.

وتتكون الهيئة العامة من ثلاثة عشر عضوا، تم اختيارهم من قبل الجمعية الدولية للعلوم والثقافة كنواة للهيئة، وممثلين لها في بلدانهم، من خلال تفويض محدد الأهداف، أهمها إيضاح المعاني الحقيقية السامية للإسلام عبر العالم، بالتنسيق مع إدارة الجمعية الدولية. وتقع على عاتق الهيئة، حسب ذات البيان، مهمة البحث فيما بينها وبين إدارة الجمعية الدولية بشأن تقديم الأفكار والمقترحات حول النشاطات السنوية الحالية والمستقبلية لفروع الفعالية وطرق تطويرها، وكذا توسيع نطاق التعريف والنشر والتغطية الإعلامية بأهدافها، إضافة إلى سبل إيصالها لكل منطقة ودولة وتوثيق العلاقة بينها وبين المنظمات ذات الاهتمام المشترك. ويتمثل أعضاء الهيئة العامة من باحثين ومهتمين بهذا الجانب أمثال أحمد بن طلال الصائغ من السويد، عبد الله المهتدي من الأردن، فهد الخالدي من العراق، أشرف محمد السيد من مصر، الكاتب الإعلامي الأردني معتز الجعبري، الكاتب الصحفي حازم حريري من السويد، الدكتورة ليلى الصواف من كندا، الناشطة الإسلامية الكندية ليندا حداد كندا، وعمران القضماني من ألمانيا، بالإضافة إلى الزميل علي ياحي من الجزائر والمحامي عبد الحق هقي من تونس.
ش
حسان مرابط

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق