01‏/08‏/2013

الإمارات: إقبال عالمي للمشاركة في دورة «فن أبوظبي» الخامسة

أحد الأعمال المشاركة في دورة «فن أبوظبي» من المصدر

أبو ظبي - البيان

أعلنت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، اللجنة المنظمة لـ «فن أبوظبي»، امس أن الدورة الخامسة للمعرض، التي ستقام في الفترة من 20 ولغاية 23 نوفمبر 2013 في المنطقة الثقافية في السعديات ستشهد مشاركة 50 صالة عرض متخصصة بالفنون الحديثة والمعاصرة من جميع أنحاء العالم، وأشارت الهيئة إلى أن «فن أبوظبي» سيقام هذا العام برعاية «بنك جوليوس بير وشركاه المحدودة»، وسجل رقماً قياسياً جديداً في عدد صالات العرض الفنية التي تعود للمشاركة مجدداً، إلى جانب عدد من الصالات التي تشارك للمرة الأولى، الأمر الذي يرسخ مكانة الحدث على الخريطة الإبداعية العالمية.

تجديد 

وتعرض الصالات المشارِكة أعمالها ضمن خمسة أقسام مختلفة هي :«صالات العرض»، و«إمضاء»، و«آفاق»، و«تصميم»، بالإضافة إلى قسم «بداية» الذي يتيح الفرصة لمشاركة صالة عرض ناشئة.
كما يتضمن «فن أبوظبي» 2013 مشروعاً جديداً يتيح للزوار استكشاف آفاق وأعماق الأعمال الفنية التي يقدِّمها فنانون صاعدون وتعرضها صالات من حول العالم. وسيتخذ ذلك نسَق المعرض وينعقد بإشراف فابريس بوستو في إطار الدورة السادسة من معرض «فن وحوارات».

إقبال 

وقالت ريتا عون - عبدو، المدير التنفيذي لقطاع الثقافة في «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة»، الجهة المنظِّمة لمعرض «فن أبوظبي»: «يسعدنا هذا الإقبال الهائل على المشاركة في «فن أبوظبي»، إذ أكَّدت 91 بالمئة من صالات العرض الفنية التي شاركت في الدورة السابقة مشاركتها مجدداً في دورة هذا العام وذلك لثقتها المطلقة بأهمية الحدث، والدور المؤثر الذي تضطلع به العاصمة الإماراتية ثقافياً وإبداعياً.
ولا شك أن تعزيز سوق الأعمال الفنية وتشجيعها تعد خطوة مهمة نحو تشكيل هوية أي مركز ثقافي وإنضاج تجربته الجمالية، ونعتقد أن «فن أبوظبي» بات أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها هذه العملية، فهو يدعم الفنانين الإماراتيين ومن بلدان المنطقة على حد سواء، ويستقطب أفضل الأعمال الفنية، كما يحتضن برنامجاً عاماً موسعاً يسهم في إثراء الذائقة الإبداعية لدى الجمهور».

لقاءات نقاشية 

يقدم «فن أبوظبي» 2013 برنامجاً عاماً بمشاركة الكثير من الفنانين والمعماريِّين والمصمِّمين وصالات الفن الحديث والمعاصر. وكما في الدورات السابقة، يتضمن برنامج هذا العام الكثير من المحاضرات واللقاءات النقاشية وورش العمل حول فن التصميم إلى جانب «ركن الأطفال».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق