28‏/05‏/2013

سوريا - المركز الثقافي العربي في صيدنايا: ورشة عمل للأطفال بعنوان "التعليم الجمعي والتعليم الفردي"

أقام المركز الثقافي العربي في صيدنايا ورشة عمل للأطفال بعنوان "التعليم الجمعي والتعليم الفردي" بإشراف (هناء علام) رئيسة المركز الثقافي والسيدة منال عازر (اختصاص لغة عربية) تاريخ 9/5/2013 - ولغاية 23/5/2013 في أسرة الإخاء السورية.

 

مضمون النشاط وأهم محاوره:

تم تطبيق ورشة التعليم الجمعي والتعليم الفردي على الأطفال المهجرين من مناطقهم والذين لم يلتحقوا بالمدارس مؤخراً بسبب الظروف الصعبة ومما تركته هذه الظروف من حمل ثقيل على الأطفال فعملت إدارة المركز على وضع برنامج عمل يتضمن:

1. تقديم الدعم النفسي والاجتماعي من خلال بث الطمأنينة في نفوس الأطفال وزرع البسمة على وجوهم.
* التركيز على التربية الصحيحة التي تهدف إلى أن يعامل كل طفل المعاملة الملائمة لطبيعته وظروفه الخاصة
* تشجيع الأطفال على التكلم من خلال طرح الأسئلة والتواصل معهم والإصغاء الكامل لجميع المشاعر والأفكار واحترامها وتقبلها (التفهم والتعاطف الوجداني).

2. الناحية التربوية والتعليمية:
* التعليم الجمعي: جمع الأطفال في صف واحد وتعليمهم معا في آن واحد (الأنشطة)
- تم توزيع الأطفال على مجموعات أو زمر حسب قابليتهم
- مراعاة الفروق الفردية بين الأطفال لأنهم مختلفون كل الاختلاف في قدراتهم على استيعاب المواد الدراسية.

* التعليم الفردي: تم الانتقال من تعليم الجماعة إلى تعليم الفرد ومعاملة كل جماعة من الأطفال معاملة توافق مستواهم العقلي والعمري والعلمي وتلاءم مواهبهم واستعداداتهم واختيار المادة المناسبة لهم.

تم استخدام أساليب الدفع الخارجي كالتعزيز والتشجيع والثناء المناسب عند أداء الواجبات المطلوبة.

جو التآلف والمحبة مع الأطفال سهل مهمتنا في دفع الأطفال إلى الاستمرار في التعلم من خلال تأديتهم لهذه الأنشطة والبرامج.
الشعور بالسعادة والأهمية والتقدير الذاتي والثقة بالنفس لدى الأطفال.




مديرية الثقافة بريف دمشق - المركز الثقافي العربي في صيدنايا: ورشة عمل للأطفال بعنوان "التعليم الجمعي والتعليم الفردي"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق