26‏/03‏/2013

الإمارات: أكثر من 25 ألف زائر للدورة السابعة «آرت دبي».. حصاد وفير من الاكتشاف والابداع

 

أكدت الدورة السابعة لمعرض "آرت دبي" الذي يقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على المكانة الهامة للمعرض بصفته أحد أبرز الفعاليات على خارطة النشاطات الفنية في عالم الفن، كما عكست الدور الحيوي الذي يلعبه المعرض كمنصة للاكتشاف والإبداع، وذلك مع مشاركة 75 صالة عرض فنية من 30 دولةو75 مجموعة تمثل متاحف عالمية، و300 ممثل فردي عن متاحف ومؤسسات فنية.

مبيعات كبيرة 

وبلغت قيمة الأعمال الفنية التي عرضت في آرت دبي نحو 45 مليون دولار أميركي. وسجلت العديد من الصالات الفنية مبيعات كبيرة لمقتنيي الأعمال الفنية وممثلي المتاحف.

الرسامون الصغار

من جديد هذه الدورة أيضاً، إطلاق برنامج الشيخة منال للرسامين الصغار، وهو عبارة عن مجموعة من ورش العمل والجولات المخصصة للصغار والمراهقين الشباب. ويعقد البرنامج برعاية وإشراف سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة مؤسسة دبي للمرأة، حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير شؤون الرئاسة في دولة الإمارات.
 ويندرج معهد آرت دبي، الذي يقام بالتعاون مع هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، في إطار التزام آرت دبي بالبرامج التعليمية، وهو يوفر مجموعة من الحصص المكثفة المخصصة لعشرين فنان وعشرين قيم مقيم في الدولة،ويمتد لفترة ستة أشهر لغاية تنظيم معرض لهم في خريف 2013.ويشمل البرنامج أيضا حلقات نقاش شهرية للجمهور.

منصة للنقاش

كما يعدآرت دبي منصة رائدة للنقاشات الثقافية وتبادل الآراء، وذلك من خلال الدورة السابعة من منتدى الفن العالمي،الذي ركز هذا العام على موضوع النظريات الفكرية للمفاهيم، وتضمن مشاريع بالتكليف، إلى جانب 6 أيام من حلقات النقاش.
وقالت أنتونيا كارفر، مديرة معرض آرت دبي: «يعكس نمو آرت دبي على مدار السنين المكانة الهامة التي اكتسبتها دولة الإمارات كمركز للإبداع الفني والثقافي. وبات آرت دبي يمثل منصة فاعلة للمواهب الفنية على الصعيدين الإقليمي والعالمي».

مشاريع التكليف

كما شملت الدورة أكبر عدد من مشاريع التكليف الفنية في تاريخه ضمن برنامج «مشاريع آرت دبي» غير الربحي، بمشاركة أكثر من 40 فنانا في برنامج «الفنان المقيم» السنوي للفنانين والقيمين، وعروض الأفلام، والمعرض الفني المتنقل، إضافة إلى متجر «دي أكس بي»،إلى جانب "منتزه المنحوتات".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق