26‏/08‏/2012

الجزائر: بهدف تفعيله وإعادة إحيائه المهرجان الدولي للمنمنمات والزخرفة في تلمسان الشهر المقبل

تنطلق بقصر الثقافة “إمامة” بتلمسان، شهر أكتوبر القادم، فعاليات الطبعة الخامسة للمهرجان الثقافي الدولي للمنمنمات والزخرفة بمشاركة متميزة من دول عربية وأجنبية، وكذلك جزائرية، يتراوح عددها بين الـ20 دولة و40 مشاركا مختصا في فن المنمنمات والزخرفة.

وحسبما أكده موسى كشكاش، محافظ المهرجان ومدير معهد الفنون الجميلة لباتنة، في حديث جمعه بـ”الفجر”، فإن هذه التظاهرة المزمع انطلاقها في الـ10 من الشهر المقبل وتمتد إلى غاية الـ18 منه، تهدف إلى تفعيل هذا الفن وإعادة إحيائه في جوانب كثيرة، لاسيما الفنية منها التي تشجع على الإبداع وتطوير المواهب، بالإضافة إلى تدعيم الجانب التكويني الفني للزخرفة والمنمنمات، وكذا تكريم ثلة من الوجوه الجزائرية البارزة التي عملت على بقائه واستمراره طوال السنوات الماضية من خلال مقاومتها لمختلف الظروف المباشرة أو غير المباشرة التي حاولت زعزعة استقراره وفصله من ذاكرة الشعب الجزائري ومن التواجد الفني في الجزائر، على غرار باقي الفنون الأخرى التي شهدت نفس الحالة ونفس الهجمة الشرسة، وبالخصوص استراتيجية الاستعمار الفرنسي الذي حاول القضاء عليه وطمس معالمه وأسسه،  منوها في الصدد ذاته إلى سعي المختصون فيه إلى إقامة جسر تواصل مع الشباب المبدع وتشجيعهم على هذا العمل الذي يعبر عن الحضارة العربية والإسلامية على السواء.

وفي سياق متصل أشار موسى كشكاش إلى أنَ التظاهرة يتخللها تنظيم مجموعة من النشاطات الفنية والثقافية، أبرزها إقامة ورشات تكوينية لفائدة طلبة معهد الفنون الجميلة، وإلقاء محاضرات وكذا تنشيط ندوات فكرية حول فن المنمنمات والزخرفة، يقدمها أساتذة وباحثون جزائريون وأجانب من أجل تسليط الضوء على مدى قوة هذا اللون الفني في إبراز قضايا متعددة، ومنها المتعلقة بالجانب الإسلامي وعلوم القرآن والدين، من خلال جملة من اللوحات التي تنضوي على آيات قرآنية وأحاديث نبوية مرسومة بصورة فنية راقية وجميلة تعبر عن أنامل إبداعية شابة ومختصة.

حسان.م 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق